نتيجة مباراة اسبانيا وجورجيا اليوم 28-03-2021 في تصفيات كأس العالم

يتأهب متابعو كرة القدم العالمية لمتابعة واحدة من اللقاءات القوية للماتادور الإسباني مشاهدة مباراة جورجيا وإسبانيا بث مباشر اليوم في تمام الساعة السابعة مساء بتوقيت مكة المكرمة في المحطة الثانية من التصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم في نسختها القادمة والتي تقام على ملعب بوريس بايشادزي دينامو أرينا.

وضعت قرعة التصفيات الأوروبية المؤهلة للمونديال، منتخب إسبانيا في المجموعة الثانية بجانب كل من السويد واليونان وكوسوفو وجورجيا، حيث كل الماتادور لتدارك التعثر في الجولة الافتتاحية بالتعادل على أرضه أمام اليونان بهدف لمثله.

منتخب اسبانيا لم يتمكن من الحفاظ على الهدف الذي سجله النجم ألفارو موراتا في الدقيقة 33 من مباراته الأولى، قبل أن يسجل المنتخب اليوناني هدف التعادل عن طريق انستاسيوس باكاسيتاس من ركلة جزاء حرمت الماتادور من 3 نقاط مهمة في بداية المشوار، وبدأ البعض في توجيه الانتقادات صوب المدير الفني لويس إنريكي، حيث سيحاول تغيير الصورة في لقاء اليوم أمام جورجيا في رحلة لن تكون سهلة بسبب الوضع الحالي.

موعد مباراة إسبانيا ضد جورجيا اليوم

وتلتقون مع مباراة إسبانيا ضد جورجيا اليوم في تمام الساعة السابعة مساء بتوقيت جزر القمر، الساعة السابعة مساء بتوقيت الكويت، الساعة السابعة مساء بتوقيت العراق، الساعة السابعة مساء بتوقيت البحرين، الساعة السابعة مساء بتوقيت قطر، الساعة السابعة مساء بتوقيت الكويت، الساعة السابعة مساء بتوقيت الدوحة، الساعة السادسة مساء بتوقيت القاهرة، الساعة السادسة مساء بتوقيت سوريا، الساعة السادسة مساء بتوقيت فلسطين، الساعة السادسة مساء بتوقيت عمان، الساعة السادسة مساء بتوقيت الخرطوم.

أما منتخب جورجيا فاستهل مبارياته في التصفيات بخسارة أمام السويد بهدف دون رد جاء في الدقيقة 35 عن طريق فيكتور كلايسون، وشهدت المواجهة مشاركة أولى للنجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، بعد غياب دام لأكثر من 5 سنوات، وفي تلك المواجهة ظهر الضيوف بقوة كبيرة وندية أكبر، وهو ما قد يؤرق زملاء سيرجيو راموس في اختبار الليلة.

القنوات الناقلة لمباراة إسبانيا وجورجيا

متابعو كرة القدم العالمية سيكونون على موعد مع المتعة والقوة والإثارة عندما يشاهدون سحر إسبانيا ونجومه المميزين أمام طموح جورجيا في لقاء يذاع عبر قناة بي إن سبورتس اتش دي 1 بريميوم بتعليق علي محمد علي.







اكتبلنا تعليق